القضايا العربية والأفريقية في مراكز الفكر والإعلام التركي (العدد الثامن)

إعداد: أحمد محمد فهمي

باحث متخصص في الشؤون التركية والإقليمية

تشهد المنطقة العربية والإفريقية تحولات وتحديات هائلة على المستوي السياسي والاقتصادي والاجتماعي، مما يؤثر على مجريات الأحداث والمستجدات في هاتين القارتين المهمتين، وتعد تركيا من الدول الناشطة بشكل متزايد في هذه المنطقة، وهي دولة ذات نفوذ إقليمي متزايد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتسعي جاهدة لتعزيز وتعميق العلاقات مع دول المنطقة.

وتعتبر متابعة القضايا العربية والإفريقية في مراكز الفكر والإعلام التركي أمرًا ذا أهمية بالغة، إذ تعكس هذه المنصات الآراء والمواقف التركية المتعلقة بالشأن العربي والإفريقي، وسيتم التركيز في أعداد هذا التقرير على مواقف تركيا الرسمية والشعبية تجاه هذه القضايا.

وفي العدد الثامن من هذا التقرير، فسيتم التطرق الى مشروع طريق التنمية الرابط بين الخليج وتركيا عبر العراق، لكون هذا المشروع يحمل أهمية خاصة بالنسبة لتركيا، حيث يعتبر فرصة حيوية لتوسيع نشاطها في دول الخليج، مع تعزيز العلاقات وتعزيز المصالح المشتركة. كما تبرز المكاسب التي تتطلع تركيا لتحقيقها من هذا المشروع، حيث يُعزز دورها كمركز رئيسي لنقل الطاقة مما يعزز بذلك سياستها في تحقيق استقلالها في مجال نقل الطاقة.

لقراءة العدد بالكامل من هنا 

كلمات مفتاحية

error: عذراً غير مسموح بنسخ محتويات الموقع